الرئيسية / المقالات / ‏ودائع الرحيل

‏ودائع الرحيل

حكم – محمد دوجان

‏يقول : ابن عدوان جعل الله والده في عليين مع الشهداء والنبيين
‏الحياة مختصرها [ إن إلى ربك الرجعى ] .
‏قد تتوالى الأيام والشهور والعقود والقرون والدهور على المرء وهو بين حياة الماضي وقصصهم وتوقعات المستقبل ونظرته.
‏صاحبت كبار السن منذُ زمن ليس بالقريب, الكل كان يتحدث عن زمن مر به سابقاً.
‏هي الحياة هكذا حتى هذا الإنسان عندما يتحدث لك عن الماضي وهو بالحاضر سوف يأتي اليوم الذي يتحدث لك به عن الماضي الذي تحدث به عن الماضي الذي قبله .
‏مجريات الحياة بجمالها ودهاليزها على مثل ( الحياة حلوه بس نفهمها).
‏ففهمُ الحياة بالطاعة والود والمحبة والإخاء .
‏ضجيج الحياة لا يستحق كل هذه الضوضاء وكل هذا الحقد والحسد فالرحلة قصيرة والمبيت تحت الأرض أطول من المكوث عليها ؛ صفوا النفوس وجمّلوها .
‏فالمواقف الطيبة عندما تتذكرها لأي شخص بعد رحيله تمحي المواقف السيئة.
‏يقول الشيخ علي الطنطاوي : تمسكوا بأحبابكم جيداً فلا تعلمون متى الرحيل.
‏وأنا أقول الحياة قصيرة دع الابتسامة ذكراها.
‏ودائع الرحيل لا تعرف الوقت الذي سوف تودع به (!)
‏فالرحيل ليس لهُ ساعة معينه ..
‏رحم الله أبي وغفر الله له ..

شاهد أيضاً

فيروس هانتا يسبب الوفاة بعد انتشاره في الصين

حكم_هاله النعمي أكد موقع newsweek أن رجلا توفي اليوم الثلاثاء في الصين بعد إصابته بـ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *