الرئيسية / المقالات / “نتائج الاختبارات المركزية” مؤشر حقيقي لواقع تعليمنا

“نتائج الاختبارات المركزية” مؤشر حقيقي لواقع تعليمنا

حكم – بقلم – شريفة شعبي

نفذت في العام الماضي الاختبارات المركزية لطلاب وطالبات المرحلتين الإبتدائية والمتوسطة، في مادة “القراءة” للصف الثالث الإبتدائي، ومواد “القراءة والعلوم والرياضيات” للصف السادس الابتدائي، والثالث متوسط.

وكان الهدف الأساسي منها هو تقديم مؤشرات علمية،وموضوعية، عن مستوى الطلاب التحصيلي في المهارات الأساسية في المواد المستهدفة.

وقبل أيام ظهرت نتائج الطلاب في هذه الاختبارات وهي دون المتوقع، ويعود هذا إلى عدة أسباب قد يكون أهمها هو (الممارسات التدريسية المطبقة في الفصول الدراسية)، الغير متوافقة مع أهداف المناهج المطورة، التي أعدت على مقاييس عالمية، والتي بدأنا في تدريسها منذ انطلاق مشروع الملك عبدالله -رحمه الله- لتطوير التعليم.

والذي يهدف إلى تطوير المناهج الدراسية لتستجيب للتطورات العلمية والتقنية الحديثة، وتلبي الحاجات القيمية، والمعرفية، والعقلية، لدى الطالب والطالبة، لكن في الواقع “التلقين” لازال طريقة التدريس السائدة دون تفعيل لدور الطالب في التفكير، والتحليل، والتطبيق، وغيرها، من المهارات المهمة، التي استهدفتها هذه الاختبارات؛ كما تستهدفها الاختبارات الدولية بمسمياتها المختلفة.

ولتطبق هذه المناهج بطريقة سليمة، بذلت وزارة التعليم جهودا جبارة، لتأهيل المعلمين وإعدادهم لتدريسها بأساليب وطرق حديثة، من خلال التطوير المهني المستمر (دورات تدريبية لتطوير أداء المعلم) إلا أن أثر هذه الدورات لم يظهر على نتائج طلابنا وطالباتنا في الاختبارات التحصيلية والدولية، مما يؤكد أننا بحاجة إلى أدوات تقويم ومتابعة لنتائج الدورات التدريبية وأثرها على أداء المعلم، وتحصيل طلابه الدراسي.
 
ويستمر عطاء المملكة حيث يستحوذ التعليم والتدريب على النصيب الأكبر من ميزانية الدولة 2019 للنهوض بمستوى طلابنا وطالباتنا الفكري، والمعرفي، والمعيشي .

ومن واجبنا كأعضاء ننتمي إلى هذه المهنة العظيمة ان نؤدي عملنا بإتقان وإخلاص .

شاهد أيضاً

26 هدفا و12 أسيست ولقب تزين مشوار محمد صلاح في دورى أبطال أوروبا

حكم-عبدالعزيزعمر-جدة يملك النجم المتألق الفرعوني محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، سجلا تهديفيا متميزا في المسابقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *