الرئيسية / تقارير / بالرغم من وعود آل الشيخ .. لاتزال معاناة محضّري مختبرات العلوم مع وزارة التعليم .. أزمة قائمة !

بالرغم من وعود آل الشيخ .. لاتزال معاناة محضّري مختبرات العلوم مع وزارة التعليم .. أزمة قائمة !

حكم_ناصر بادي_حليمة الشعبي:

بالرغم من خوض وزارة التعليم بالكثير من القرارات والتعديلات باللوائح والقوائم التنفيذية بمختلف الأقسام خلال الأعوام السابقة إلى أنها لم تنظر لوضع قسم محضّري مختبر العلوم والذي لايزال مهمشا رغم وجود الكثير من المطالبات المستمرة منذ أكثر من ١٢عاما.

وعند الحديث عن هموم محضّري مختبر العلوم نجد بأنهم حُرموا من حق المساواة بزملائهم في الكادر التعليمي رغم أهمية ما يقدّمونه من عمل يعرّضهم للكثير من المشاق، وبنفس عدد ساعات الدوام التعليمي كبقية العاملين ببقية الأقسام ؛ ولكن لا تزال العقبات تقف في طريقهم لتكون حاجزا يقف أمام أهدافهم في تطوير أنفسهم ومواصلة التقدم في مجالهم.

حيث طالب (ح.ي) أحد محضّرو المختبرات بالسماح لهم بإكمال الدراسة, وتعديل أوضاعهم التي يعانونها منذ التعيين عطفاً على ما يقدم لهم من حقوق في إخراج أجيال متعلمة بشكل يواكب العلوم الحديثة، وأن يتم النظر لجميع ما يقدمونه من عطاءٍ كبيرٍ في المدارس السعودية.

وأشار ( ع. ك) إلى أن تخصّصهم هو التخصّص الوحيد في المملكة الذي توقف تطويره في مؤهله، وفي المقابل السماح لكل مدني وعسكري بإكمال دراسته، مؤكدين أنهم لا يستطيعون إكمال البكالوريوس في تخصّصهم .

وقد أوضح( م.ش ) أحد أساتذة قسم مختبرات العلوم بأنه خلال وقت سابق من قِبل جهة الاختصاص”وزارة التعليم” تمت الموافقة على السماح لمحضري المختبرات المدرسية إكمال درجة البكالوريوس في عهد وزير التعليم الأسبق الدكتور عزام الدخيل .

كما التقى معالي وزير التعليم د. حمد ال الشيخ بعدد من حاملي تخصص محضري المختبرات التعليمية في منطقتي أبها وجازان ، على هامش زيارته للمنطقة الجنوبية ولقائه بالمعلمين والمعلمات والأهالي، وفي هذا الزيارة وعد آل الشيخ بحل موضوعهم في القريب العاجل قائلا: أنتم يامحضري المختبرات أبشرو والخير جايكم.

كما تسلم معاليه من عدد من محضري المختبرات خطاب يشرح بداخله حجم المعاناة لحاملي هذا التخصص منذ 12 عام، لكن لا يزال حلم رواد هذا القسم متوقف على عاتق وزارة التعليم من أجل إكمال الدراسة الجامعية، والحصول على شهادة البكالوريوس ما زال قائمًا لتحسين أدائهم العملي والوظيفي.

ومع مضي الأيام والسنين وعداد العمر الذي لايتوقف عن التقدم يوما بعد يوم يعجز الكثير محضرو المختبرات عن تطوير ذاتهم، وتحقيق حلمهم من أجل الإنطلاق لمواكبة رؤية بلادنا الطموحة 2030 ، وليكون لهم كباقي الشباب دور بارز في تخريج جيل مبتكر محب للصناعات، فالبداية تكون من المختبر المدرسي.

وختاما ناشد محضري المختبرات عبر صحيفة “حكم الالكترونية” معالي وزير التعليم بتسريع إجراءات مطلبهم وقضيتهم، وفتح المجال أمامهم لتطويرهم واكمال درجة البكالوريوس من أجل الوصول للمستوى التعليمي المطلوب، كما هو الحال بباقي التخصصات الأخرى.

تقييم المستخدمون: 4.35 ( 1 أصوات)
 

✅  مساحة إعلانية

 
الرابط المختصر للخبر | https://wp.me/p9REHL-18Yw

شاهد أيضاً

رسمياً – ماتيب يجدد عقده مع ليفربول لفترة طويلة

حكم-عبدالعزيز عمر -جدة:  أعلن نادي ليفربول الإنجليزي عبر موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت عن تجديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *