العام الجديد

حكمبقلم هاجر فرج:-

ها قد عادت الحياة إلى مجراها من جديد، وعادت العادة التي يحبها الجميع، وعاد الإنجاز بتخطيط وتنظيم وترتيب الخطة الدراسية لسنة جديدة عادت لنا البهجة، فهل أنتم مستعدون ؟ وهل هناك روح وطاقة إيجابية لكي ننثرها طيلة العام الدراسي؟

بعد ثمانِ عشر شهرا تأتي تلك الابتسامة على أوجه الذين لم يسبق لهم الدراسة حضوريا فيتجدد معه الفرح والسرور .

فمعنى الحياة هو أن تعود لنا الحياة كما كانت بعد أشهر طويلة، فمن منا قد سبق وخطط بأن يصبح متميز في دراسته، ومن منا قد أعاد ترتيب ذلك الرف الذي ستصبح عليه تلك الكتب ورائحة الدراسة، تخطيطك الآن سيفيدك غدا، فقط كل ماعليك هو التفكير بأنك سوف تنجز من جديد وسيصبح عامك هذا مختلف عن العامين التي مضت، لاشك سوف تتعب ولكن التعب جميل، ذلك التعب الذي سوف يزول برائحة إنجازك على زملائك بمشاهدة أسمك بأنك أصبحت شخص يفتخر به الجميع.

إيجابيات ..

أنهض وأعيد ترتيب نفسك ذهنك صحتك لمستقبل مشرق، هل ابتسمت وفكرت وأنت تقراء تلك الأحرف؟ فالمستقبل للجميع والتميز لك، فهذه السنة متميزة عن تلك السنوات التي مضت سنة كورونا، سنة أننا مختلفون حتى في أصغر الأشياء.

ملهمون بالعطاء ..

النجاح يبدأ من نقطة الصفر والنجاح جهد وسهر والنجاح صبرا وإرادة وتحدي وعزيمة فيها إلى عالمه.

كلمات دلالية
شارك المقال
  • تم النسخ

اخر الاخبار

أخبار عربية وعالمية

الخزانة الأمريكية: وضع طالبان لا يسمح بالوصول إلى احتياطيات البنك المركزي

20 أكتوبر 2021
أخبار عربية وعالمية

كورونا بالدول العربية: ارتفاع ملحوظ في الإصابات بالمغرب ولبنان

20 أكتوبر 2021
أخبار محلية

“سار” تقدم خصمًا كبيرًا بمناسبة مرور 70 عامًا على بداية النقل بالخطوط الحديدية

20 أكتوبر 2021
أخبار محلية

«البيئة» تحدد ضوابط جديدة لاستيراد الخضروات والفواكه بدءاً من الشهر القادم

20 أكتوبر 2021

اخر المقالات

المقالات

شتات قلبي

10 أكتوبر 2021
المقالات

إلى معلمي الفاضل:

7 أكتوبر 2021
المقالات

هي لنا دار

28 سبتمبر 2021
المقالات

هي لنا دار وأمان

23 سبتمبر 2021