حكم – متابعات

 

توفي رئيس نادي جازان الأدبي الأسبق، الأديب والإعلامي، أحمد بن إبراهيم الحربي، اليوم (الإثنين)، إثر معاناة مع المرض.

ونعى نادي جازان الأدبي وعدد من الإعلاميين الفقيد، سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان ويسكنه فسيح جناته.

يذكر أن “الحربي” وُلد في بلدة القرفي بوادي جازان ودرس فيها، وحصل على دبلوم في اللغة الإنجليزية من معهد سانز للغويات بالولايات المتحدة الأمريكية، وأصدر عدداً من الكتب والدواوين الشعرية، ونال العديد من الجوائز.