عــاجــل

ico شركة موبايلي تعلن فتح باب التقديم لحديثي وحديثات التخرج عبر (تمهير) ico التوكيلات العالمية للسيارات تعلن تدريب منتهي بالتوظيف بعدة مناطق بالمملكة ico الرويلي يُطئمن جمهوره على إصابته ico فرنسا تستدعي سفير إيران احتجاجا على انتهاكات حقوق الإنسان ico صور.. 90 طوفاً مصغراً ومضيئاً بكورنيش الدمام ابتهاجاً بـاليوم الوطني للمملكة

الرئيسية المقالات خيرُ أيّام الدنيا

خيرُ أيّام الدنيا

كتبه كتب في 29 يوليو 2020 - 9:49 م

حكم – بقلم – خيرية المانع

 

لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير..

خير ما قيل في يوم عرفة، لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، خيرُ أيام الدنيا !!، لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير..

(اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي و رضيت لكم الإسلام دينا).

 

 

يومٌ فيه الدعاء مرغوب غير مخصوص، يصدح الواحدُ منا بالدعاء بين رجاء ٍ وخوفٍ عنان السماء، متأملاً وراجياً ربٌّ كريم، وقد روي عن النبي ﷺ أنه قال: (خير الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير).

 

 

يوم عرفة !! يومٌ هو خيرُ أيام الدنيا وقد ورد ذكْرُه في القرآن الكريم والأحاديث النبوية لما فيه من فضل واجتماعُ العباداتِ من ذكرٍ، وصيامٍ، وصلاةٍ، وصدقةٍ وحج؛ فالحجُّ عرفة !!

 

 

وهو أحد الأيام العشرة المفضلة في أعمالها على غيرها من أيام السنة: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (ما من عمل أزكى عند الله -عز وجل- و لا أعظم أجراً من خيرٍ يعملهُ في عشر الأضحى قيل: ولا الجهاد في سبيل الله -عز وجل- ؟ قال ولا الجهاد في سبيل الله -عز وجل- إلا رجلٌ خرجَ بنفسهِ ومالهِ فلمْ يرجِعْ منْ ذلكَ بشيء).

 

 

يومُ عرفة أكمل الله فيه الملّة، وأتم به النعمة، قال عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- : إن رجلا من اليهود قال: يا أمير المؤمنين آية في كتابكم تقرؤونها، لو علينا معشر اليهود نزلت لاتخذنا ذلك اليوم عيداً، قال : أي آية ؟ قال: ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمْ الْإِسْلَامَ دِينًا) [ سورة المائدة:5].

 

قال عمر -رضي الله عنه- : قد عرفنا ذلك اليوم الذي نزلت فيه على النبي صلى الله عليه وسلم وهو قائم بعرفة يوم الجمعة، عرفةُ المشتاق !! لا يحِنُّ ولا يشتاق إلا من وطئ أرضك ووقف على صعيِدُكِ بين الحجيج ملبياَ، لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك، اللهم وإن لم نكن بين الحجيج ملبين وفي صعيد عرفات خاضعين ومن بين الوفود في هذا العام مختارين، فلا تحرمنا فضلها ولا أجرها ونسألك يا الله أن تبلّغنا يوم عرفة وأن تُكرِمنا فيه بالقبول وأن تجعلنا ممن أُعتق من النار وأُدخل الجنة، وأن تُباهي بنا ملائكتك وأن لا تحرمنا خيريّ الدنيا والآخِرة، وأن تشملنا ممن مننّت عليهم هذه العام بالوقوف في عرفات وأن تفيض علينا برحمتك وعفوك وغفرانك.

 

وكما قال الشاعر في قصيدته (على ربوع عرفات) : (عَرَفَاتُ) وَالأَبْصَارُ خَاشِعَةٌ للهِ تَرْجُو كَاشِفَ الكَرْبِ وَالْمُسْلِمُونَ أَتَوْكَ يَغْمُرُهُمْ إِيمَانُهُمْ يَدْعُونَ) يَا رَبِّي قُولِي لَهُمْ (عَرَفَاتُ) : لاَ تَهِنُوا كُونُوا لِلَيْلِ اليَأْسِ كَالشُّهْبِ.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً